Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog



Dans ce bled semi-aride, à la sebkha de zima, l'oiseau, vient admirer le paysage et vivre la tranquilité que lui offrent ces saisons pluvieuses de chemaia.
Quelle tranquilité!! se dit le flamant rose...
*******
***
*



tel un dromadaire

joyeux et solitaire
tel un martinet
léger et fasciné
par les hauteurs
les profondeurs
et que d'amour!!!
l'amour est art
l'art est folie
0670676977/0664118205
 


raffraichissez vous !! ;-)



Recherche

Archives

5 février 2009 4 05 /02 /février /2009 01:37



شمعة ولاّ وردة
ولاّريح ابلادي واخّ يا لعمرْ واخّ




نبدا باسم العظيم لكريم هو المالكْ

على ابلاد الحمري والحمريّة راها فْنيرانكْ

هي الشماعية زينة الشموع في ايامكْ


فين اكسيبتك اللّي رصيد المغرب في ابلادك

فين ارجال القصبة وتجّاركْ

فين جْملْ على جْملْ ملح وگمح وجمّالكْ


فينك آسيدي شاكر وحجّاتكْ

فينك آسيدي احمد اقْجاوْج وْ جدباتكْ

فينكْ آ سيدي الحاج التهامي وقرآنكْ
فين لمحاضر والشيوخ وحفّاظكْ
 

فين لوْليّا والزواوي مع صلاّحك


ويادار السلطان اعلاش تهدمو اسوارك

كنتي في ازمانك دار العلم والرماية قايمة بشغالك

فين ارجال الشمعة وفين رمّامك

فين صربة الخيل اللّي تحرّك گدّامك مع علاّمك



فين ايّام الصابة والمنجل والحصاد وخرجاتك

فين التيجانية واهل لذكار اللّي مشات مع خلواتك

واليوم يا زيمة،وادْ الشمعة اتخلّط مع ملحاتك

يالشمعة اليوم لحيوط شاهدة اعلى ما اجرى لكْ

بعد ماكنت ضاوية اغرقنا فظلامك


ردّوك فْرانْ اعمانا دخانك

يتسنّاو الكَبّة تضْربْ ويجونا نحّالك

يسرقو لعسل وتبقى جبحانكْ


الدياب اعوات على السلاگ اللي ماتت گدّامك

البيزان قلاّت ولاّت لگطى گوّاد مع ضربانك

يا حاكم الطيور احكم بالميزان ليْضربكْ سهم بلادك

لما ضربك السهم يضربوك لجواد ويمرضو ليك اولادك

ولاّ يعمرْ لكتاب حتى يجي أجلكْ

ويتودّر قبرك ويتهدْمو حيطانك


الميزانية!! يالميزان ساوي ميزانك

الغربال!! يالغربال غرْبلْ غْربّانكْ

باش يبقاو البيزان هم ﮔوّادك

وترجع عيفة لطيار لْ ليلها مع فيرانك


الشمعة يازينة الشموع باراك من تسْمان ﮔطْيانك

سير آ لعْدو سير فحالك

واش هذا الشي من خدّامك اللي مكبلين اكبالك

ولاّ من رحبة الفقر اللي شراوْ عديانك

ولاّ من مسامر الميدة اللي غيْرو كلامك


نطلب خالق لعباد ربّي يهْدمْ ظلاّمكْ

وتبقى الشمعة ضاوية وتمشي ظلماتك

ونفرحو ونشربو الشّاي مع عشرانك
 

ويخلقو ناس اللي يحققو احلامك

ويرفعو المشعل ويعيشو اعيالك

ونجلسو اعلى اسوارها ونتصنتو لْموّالك

وترجع الشموع شاعلة ف شمعدانك

ويتْركْ حزب الشكارة ويطلعو شبّانك

ويحيدو لشباح ويكثرو عمّالك


صوط يالكير وصوط على حدّادك

اضرب يالحدّاد واصنع سيف و وصّي سيّافك

يسيّف كل من يحصد وما يزرع ابلادك


اتكلم يا لساني على ﮔوّاد الشمعة وانحاسو

مهبول اللي ابنى بيت من الرمل ويرتاح في انعاسو

مدلول اللي ما تضربو النفس اعلى دربو وناسو

مسحور اللي اطفى شمعة لبلاد بغيت لو ضربة لراسو

مغرور اللي اسرق من الشمعة راه احفى فاسو

مگلوب اللي العبْ بالشمعة راه اكثر وسواسو

مطعون اللي كل من ادبلها راه جاب الصداع لراسو

محلول اللي ينزل للبير وما يحزم راسو

ملعون اللي ما يحسب للعمر ويشوف فين امشاو ناسو

مكمول اللي هنّى اطعام الشمعة وكلْ في حمّاسو

مهبول اللي يصيّد الحوت وبخيط الصيد يربط راسو


شوف يا ابنادم وشوف وفكر ابعيد

الوردة اجميلة وفيها الشوك اسلاح اشديد

مخالبها امخالب بيزان مسلّحْها منزّل الحديد

اللي اظلم الشمعة والوردة ضربو باسلاح افريد

 

                                                         الحاج امحمد صبلا

                                              الشماعية 03/02/2009



 

 

Partager cet article

Repost 0

commentaires