Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog



Dans ce bled semi-aride, à la sebkha de zima, l'oiseau, vient admirer le paysage et vivre la tranquilité que lui offrent ces saisons pluvieuses de chemaia.
Quelle tranquilité!! se dit le flamant rose...
*******
***
*



tel un dromadaire

joyeux et solitaire
tel un martinet
léger et fasciné
par les hauteurs
les profondeurs
et que d'amour!!!
l'amour est art
l'art est folie
0670676977/0664118205
 


raffraichissez vous !! ;-)



Recherche

Archives

16 juin 2007 6 16 /06 /juin /2007 21:21
 
طول العكبة
 
في كل قبيلة
وحدة بعقلها و وحدة هبيلة
في كل بلاد
 كاين القاسح وكاين الكذاب
وطول العكبة
يفرق لحباب

في ازمان
لقبيلة كانت أمان
ماتفرط في أرض
ما يتهتك ليها عرض
واللي سخطت عليه امو
يحك اعليها

مني الحماية دخلات
وبالطمع تعمات
على لقبايل حكات
ونواتها ساهلة

ناضت في الريف وجبالة
في الحوزوعبدة ودكالة
في الرحامنة وزيان والسماعلة
وفي ...وفي...وفي
وفي لبلاد...
كاينين لعيالات وكاينين الرجالة

في مديونة تعاهدوا وليدات الشاوية
وتحت الكرمة تفرق الديوان
اطلوع النجمة يحزنا تمة
والخاين يخونو الله
واللي ما عاينو في لغدر
شرج عودو قبل لفجر
وطريق جعيدان
غادية نيشان

وهنا ولهيه
شبر ما نفرط فيه
بولدي وبنتي نحميه
شي يمشي وشي يحضي
واللي مات يخلفو الله

عوق الفروج
تساطح البارود
السمعلية تدردك
هازة لمدك
وفي لاربعة، كان موسم ولا حركة
وفي بن كرير،الغبرة والكور يطير
وفي بو عثمان، الطرابش كيف بالعمان
وفي جبالا، ماتو وحياو عيالات ورجالا
وفي الريف،الضرب بالرصاص والسيف
وفي الجبل،
ضرب لا تحصل
موت ولا اقتل
وتحيا لبلاد، يا لعباد
وفي لمدينة، لعقول منورة وزوينة
ما نساو حب، مانساو تبينة

فين فرنسا والإسبان
فين البرتقيز و الرومان
وقبل منهم شلا قومان
ما تمتعوش بالأمان
راه الهاجم يموت شرع


من وحي العيطة 
16/06/2007
 

Partager cet article

Repost 0
Published by mohamed - dans Contes du bled
commenter cet article

commentaires